جهاز برو اكستندر الامريكي المطور- لتكبير القضيب وتعديل انحرافه
-33%

جهاز برو اكستندر الامريكي المطور- لتكبير القضيب وتعديل انحرافه

0 Reviews Sold: 0

400,00 ر.س

لامريكى الاصلي هو الأداة الطبية الوحيدة التي حظيت بموافقة دائرة الصحة في الاتحاد الأوروبي ووزارة الصحة في ألمانيا ومعظم الدول الأوروبية. أسست آلية عمل جهاز تكبير العضو على مبدأ عملية الشد

400,00 ر.س

Add to cart
Buy Now
وصف المنتج

جهاز برو اكستندر الامريكي المطور لتكبير القضيب وتعديل انحرافه

هو الأداة الطبية الوحيدة التي حظيت بموافقة دائرة الصحة في الاتحاد الأوروبي ووزارة الصحة في ألمانيا ومعظم الدول الأوروبية. أسست آلية عمل جهاز تكبير العضو على مبدأ عملية الشد ، وهي طريقة تحث جسم الإنسان على ردة فعلطبيعية نتيجة لاستخدام قوة فيزيائية. تتجاوب خلايا الأنسجة التي يتضاعف عددها ويزاد حجم النسيج تدريجيا. هذا المبدأ والفكرة تستعمل من قبل بعض القبائل المحلية في أفريقيا والشرق الأقصى لزيادة حجم حلمة الأذن والشفتين والأنف وإطالة الرقبة.
جهاز تكبير القضيب يعمل على زيادة في الحجم (الطول والمحيط أو السمك) من خلال الاستعانة بمبدأ الشد والذي يستخدم الآن في الطب الحديث (لتوليد نسيج جديد).واستنادا إلى مبدأ الشد الخارجي تم تصميم أداة أو جهاز تكبير حجمالقضيب ليتم استخدامه لفرض شد تدريجي (يظهر النمو بالقضيب نتيجة لقدرة الاستجابة في الأنسجة من خلال ازدياد عدد الخلايا عندما تكون لقوة شد متتابعة). يتألف الجهاز من حلقة بلاستيكية يتم إدخال القضيب فيها و من قضيبين معدنيين ديناميكيين بداخلهما زنبركان يولدان عملية الشد. وفي الجزء الأعلى هناك دعامة بلاستيكية حيث يثبت شريط يحفظ العضو في موضعه لكي تتم عملية الشد والسحب.
وذلك إلى تجارب الأطباء السريرية فان أداة الشد تولد النتائج التالية:
زيادة في طول العضو الذكري وقطره خلال الانتصاب
زيادة طول القضيب خلال فترة الانتصاب من خلال الفترة الزمنية التي يتم فيها استخدام الجهاز كلما استخدم الشخص لفترة أطول استطلاعات الحصول على زيادة أكبر في الطول
زيادة في طول القضيب والقطر خلال الاسترخاء
العمر: زيادة طول العضو لا يعتمد على عمر الشخص لأن التجارب أثبتت أن عمر المريض لا تتوفر على النتائج ولا يمثل عائق للاستخدام.
الزيادة المكتسبة في حجم القضيب الدائم ولا تختفي عند الانتهاء من استخدام الجهاز.
يمكن للشخص ارتداء هذه الأداة و نزعها بسهولة ، ويمكن أن تكون لحجمها الصغير ومستوى الراحة الذي تقدمه أن يمشي أو يجلس أو يقف خلال ارتدائه لها سواء في المنزل أو العمل. كما أنها لا يمكن ملاحظتها تحت الملابس لصغر حجمها.
جهاز تكبير القضيب
هو الأداة الطبية الوحيدة التي حظيت بموافقة دائرة الصحة في الاتحاد الأوروبي ووزارة الصحة في ألمانيا ومعظم الدول الأوروبية. أسست آلية عمل جهاز تكبير العضو على مبدأ عملية الشد ، وهي طريقة تحث جسم الإنسان على ردة فعل طبيعية نتيجة لاستخدام قوة فيزيائية. تتجاوب خلايا الأنسجة التي يتضاعف عددها ويزاد حجم النسيج تدريجيا.هذا المبدأ والفكرة تستعمل من قبل بعض القبائل المحلية في أفريقيا والشرق الأقصى لزيادة حجم حلمة الأذن والشفتين والأنف وإطالة الرقبة.
جهاز تكبير القضيب
يعمل على زيادة في الحجم (الطول والمحيط أو السمك) من خلال الاستعانة بمبدأ الشد والذي يستخدم الآن في الطب الحديث (لتوليد نسيج جديد). واستنادا إلى مبدأ الشد الخارجي تم تصميم أداة أو جهاز تكبير حجم القضيب لفرض شد تدريجي (يظهر النمو بالقضيب نتيجة لقدرة الاستجابة في الأنسجة من خلال ازدياد عدد الخلايا عندما تخضع لقوة شد متتابعة). يتألف الجهاز من حلقة بلاستيكية يتم إدخال القضيب فيها و من قضيبين معدنيين ديناميكيين بداخلهما زنبركان يولدان عملية الشد. وفي الجزء الأعلى هناك دعامة بلاستيكية حيث يثبت شريط يحفظ العضو في موضعه لكي تتم عملية الشد والسحب.
وذلك إلى تجارب الأطباء السريرية فان أداة الشد تولد النتائج التالية:
زيادة في طول العضو الذكري وقطره خلال الانتصاب
زيادة طول القضيب خلال فترة الانتصاب من خلال الفترة الزمنية التي يتم فيها استخدام الجهاز لفترة أطول من استطلاعات الحصول على زيادة أكبر في الطول
• زيادة في طول القضيب والقطر خلال الاسترخاء
زيادة طول العضو لا تعتمد على عمر الشخص لأن التجارب أثبتت أن عمر المريض لا يمكنك على النتائج ولا يمثل عائق للاستخدام.
الزيادة المكتسبة في حجم القضيب الدائم ولا تختفي عند الانتهاء من استخدام الجهاز.
يمكن للشخص ارتداء هذه الأداة و نزعها بسهولة ، ويمكن أن تكون لحجمها الصغير ومستوى الراحة الذي تقدمه أن يمشي أو يجلس أو يقف خلال ارتدائه لها سواء في المنزل أو العمل. كما أنها لا يمكن ملاحظتها تحت الملابس لصغر حجمها

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “جهاز برو اكستندر الامريكي المطور- لتكبير القضيب وتعديل انحرافه”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *